أخبار

مظاهرات أمريكا تسبب غضبًا عارمًا لإسرائيل – شتات مصر

مظاهرات أمريكا تسبب غضبًا عارمًا لإسرائيل نظم مئات الإسرائيليين مظاهرات للاحتجاج في مواجهة أفعال أجهزة الأمن الإسرائيلية في مواجهة اليهود من مصادر إثيوبية، ولذا في نفس توقيت احتجاجات أمريكا، التي اندلعت حتى الآن مقتل جورج فلويد. والذى تم قتلة على يد الشرطة الامريكية اثناء محاولة القبض علية والمثير فى هذا الموضوع ان جورج كان قد استسلم دون اى مقاومة.

مظاهرات أمريكا تسبب غضبًا عارمًا لإسرائيل وتصريح من مجلة تايمز أوف إسرائيل

  • صرحت هذا مجلة “تايمز أوف إسرائيل”، مشيرة على أن مقتل المدني الأمريكي من منابع أفريقية جورج فلويد.
  • كما أشعل غضبًا في إسرائيل، وجعل المئات يخروجون في مظاهرات للاحتجاج على قتل قوات الأمن الإسرائيلية ليهود من مصادر إثيوبية.
  • وأشارت المجلة على أن الاحتجاجات التي تم تنظيمها بجوار المركز الدولي للسفارة الأمريكية في تل أبيب.
  • كما رفعت لافتات تطالب بالمساواة بين المواطنيين الإسرائيليين اى كان لون بشرتهم، دون التمييز بين أي من بينهم على مرجعية العرق أو الجنس.

تصريح أحد المتظاهرين بأمريكا

  • ونقلت المجلة عن قليل من المحتجين علنيًا تصريحه: “أنا هنا لأن لون بشرتي سمراء، وذلك أول شيء يشاهده الناس مني.
  • وخصوصًا في إسرائيل”، مشيرة إلى أنه خرج مع مئات الإسرائليين للاحتجاج علنيًا في تل أبيب في مواجهة عدم المساواة. 
  •  وللتضامن مع احتجاجات الأمريكيين، التي اندلعت منذ مقتل جورج فلويد، عن طريق واحد من رجال أجهزة الأمن، الأسبوع السابق.
  • ويأخذ دورًا في المسيرات إسرائيليين من منابع إثيوبية، فضلا على ذلك أمريكيين راحلين من منابع أفريقية، على حسب الجرنال.
  • حيث انها  لفتت إلى أنهم قارنوا بين ما ينشأ في الولايات المتحدة الأمريكية، وبين ما يتكبد منه عدد محدود من الإسرائيليين في إسرائيل من بطش قوات الأمن او الشرطة الاسرائيلية.
وأشارت المجلة، حتّى الاحتجاجات التي جرت عشية البارحة يوم الاربعاء، كانت تردد صيحات “لا عدالة… لا سكون” و”سلولومون تيكا… أحدث المعتدى عليهم”، في مغزى إلى الشاب من إسرائيل من مصادر إثيوبية، الذي قتيل العام السابق، بواسطة شرطي خارج المنفعة.
اقرأ ايضًا في :- مظاهرات واشنطن

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى